نبات العنكبوت

تسمى هذه النبتة أيضًا الغَيْلاَن الوَاحِف، واسمها العلمي هو "Chlorophytum comosum"، وعلى الرغم من أنّ اسمها قد يسبب الارتياب، إلا أنّ نبتة العنكبوت (بالإنجليزية: Spider Plant) هي إحدى أكثر النباتات المنزلية شعبية وانتشارًا، ويُزرع هذا النبات في داخل المنازل، ويزدهر حتى في أقل الظروف مثالية، وذلك لقدرته المذهلة على التكيف مع الظروف التي تشبه ظروف بيئته الاستوائية الأصلية، من خلال توفير درجات حرارة دافئة وهواء رطب، ومن الجدير ذكره أنه يمكنك قص نبات العنكبوت الصغير الناتج من تساقط الأزهار وزراعته،[١] ومن ثم تقديم الرعاية اللازمة للنبات من تسميد وري وتقليم، وفي هذا المقال كل ما تود معرفته عن ري نبات العنكبوت.


ريّ نبات العنكبوت

يعتبر الري من ضرورات رعاية نبات العنكبوت؛ إذ يجب أن يكون منتظماً من الربيع إلى الخريف، ويحتاج نبات العنكبوت أن تكون التربة المزروع فيها رطبة قليلاً، مع ضرورة الانتباه إلى تجنب الإفراط في كميات مياه الري؛ لأنه نبات العنكبوت في هذه الحالة، مثله مثل كل النباتات الداخلية، قد يسبب الإفراط في الماء إلى تعفن الجذور وموت النبات، ويُفضل عند ري نبات العنكبوت استخدم مياه الأمطار أو ماء مقطر مخصص لري النبات إن أمكن؛ باعتبار أنّ هذا النبات حساس من الفلورايد والكلور في الماء،[٢] واللذان من الممكن أن يسببا تغير لون أطراف أوراق نبات العنكبوت إلى اللون البني.[١][٣]


أمور أخرى يجب مراعاتها عند رعاية نبات العنكبوت

وفيما يأتي ذكرٌ لأهم ضرورات رعاية نبات العنكبوت الواجب اتباعها إلى جانب الري المنتظم:[١][٣]


وضعها في المكان المناسب

يُزرع نبات العنكبوت غالبًا في أوعية خاصة بالنباتات المعلقة بسبب تدلي أوراقها وطول سيقانها، وكذلك هي مناسبة لتعليقها فوق الأعمدة أو وضعها على رف أو طاولة، وفي حال وضعت الوعاء الخاصة بهذه النبتة على رف أو طاولة، تأكد من أنّ هذا لا يؤذي الأوراق الطويلة، وأن السيقان الطويلة لن تصبح ثقيلة جدًا وتؤثر على توازن الوعاء.[١]


التعرض لأشعة الشمس

يُفضّل نبات العنكبوت أن ينمو في الظل الخفيف، ويمكنه تحمل الظل الثقيل، ولكن نموه في هذه الحالة لن يكون قويًا، وفي حال تعرض النبات إلى أشعة الشمس المباشرة، فقد يؤدي هذا إلى احتراق أوراقه.[١]


التربة

يمكن أن تنمو هذه النبتة في عدة أنواعٍ من التربة، لكنها تفضل التربة الطينية ذات التصريف الجيد، وبدرجة حموضة محايدة إلى حد ما، حيث قد يؤدي وجود مستوى عالٍ من الأملاح في التربة إلى تحول أطراف أوراقها إلى اللون البني.[١][٢]


درجة الحرارة والرطوبة

ينمو نبات العنكبوت بشكل مثاليّ في الظروف الدافئة والرطبة، ولا يناسبه درجات الحرارة التي تقل عن 10 درجات مئوية، لذا يجب حمايته من برودة مكيف الهواء، وإذا وضع في مكان ذي رطوبة منخفضة قد يؤدي ذلك إلى تحوّل أطراف أوراقه إلى اللون البني، ومن أجل الحفاظ على مستوى الرطوبة في نبات العنكبوت، يجب رش النبات بالماء بانتظام، من أجل الحفاظ على الرطوبة الكافية.[١][٢]


التسميد

يفضل نبات العنكبوت الكميات المعتدلة من السماد، وهي مرة واحدة تقريبًا في الشهر، خلال مواسم النمو النشطة في فصلي الربيع والصيف؛ حيث يمكن أن تسبب زيادة التسميد تحول لون أطراف الأوراق إلى اللون البنيّ، وتسبب قلته ضعف النمو.[١][٢]


التشذيب والتقليم

وذلك من خلال إزالة الأوراق الميتة أو ذات اللون البني كلما ظهرت، وإذا أصبح النبات طويلًا جدًا ومتناثرًا، يجري في هذه الحالة إزالة البراعم لإعادة توجيه الطاقة إلى النبات الرئيسي.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ "How to Grow and Care for Spider Plant", The Spruce, Retrieved 26/2/2022. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "Spider Plant Care: Gardening Tips For Spider Plants", Gardening Knowhow, Retrieved 26/2/2022. Edited.
  3. ^ أ ب "Spider Plant Indoor Care", hgtv, Retrieved 26/2/2022. Edited.