طرق الاعتناء بزهرة دوار الشمس

تعد زهرة دوار الشمس زهرةً مبهجة تشير بألوانها الزاهية إلى السعادة والسرور، تتمثل بأزهارها الكبيرة وألوانها المميزة التي تجعلها متفردة عن باقي الأزهار الأخرى، يبلغ طول ساقها 4.87 أمتار، ولنبات عباد الشمس 70 نوعًا مزهرًا، كما يفضل الكثير زراعتها لأغراض الزينة في الحدائق، أو بهدف صنع باقات منها، وقد يزرعها البعض بغية حصاد بذورها الشهية، لذلك ندرج في هذا المقال أبرز خطوات وطرق العناية بهذه الزهرة الحساسة من جوانب عدة:[١][٢]


التسميد

يوصى بتسميد عباد الشمس فقط إذا كانت التربة المزروعة فيها الزهرة تفتقر للعناصر الغذائية اللازمة، لأن الإفراط بالتسميد يزيد من نسبة عنصر النيتروجين في التربة والذي يقوم بدوره فإنماء أزهار عباد شمس طويلة الساق بالإضافة إلى تأخيره لعملية الإزها، وعند التسميد يُنصح باستخدام الأسمدة التي تطلق عناصرها للتربة ببطئ وعلى مراحل ويوضع تحديدًا على سطح التربة دون أي زيارة في الجرعات والكميات المقررة، سيساعد هذا الأمر الزهرة المزروعة في التربة الفقيرة على تقويتها.


الري

يحتاج النبات إلى الري بشكل دوري، وعندما يبدأ النبات بالنمو، سيحتاج إلى الماء حول منطقة الجذور فقط، التي تبعد 3-4 بوصات عن جذع النبتة. يجب أن تروى شتلات عباد الشمس يوميًا حتى تبقى التربة رطبة ولكن يجب الانتباه ألّا تغرق التربة حول الشتلة بالماء حتى لا تموت الشتلة، بعدها عندما تكبر النبتة يمكن أن تسقى مرة واحدة في الأسبوع ولكن بشكل عميق. إذا كانت أوراق عباد الشمس الخاصة بك تتحول إلى اللون الأصفر وتنكمش، فهذا يعني أن التربة الخاصة بك تكون رطبة جدًا، لأن الطين أو التربة المشبعة بالماء يمكن أن تسبب الفطر للنبات والنباتات المصابة لن تنتج الزهور، إذا لاحظت ذلك، قم بإزالة الأوراق المصابة وقلل من الماء الذي تسقي به النبات.[١]


التقليم

يُنصح بتقليم نبتة عباد الشمس المعمرة مرتين في السنة، ويجب أن تقلم بالطريقة الصحيحة التي تخفف من حجمها للنصف تقريبًا في أواخر فصل الربيع وفي أول فصل الصيف للمرة الأولى من التقليم في السنة، ثم تقلم مرةً أخرى بما يقدر بالثلث في شهر يونيو أو شهر يوليو، كما يُنصح بعدم التقليم بعد الإزهار الأول للنبتة أي في منتصف فصل الصيف وأواخره نظرًا لتكون البراعم حينها، كما يوصى بتقليم نبتة عباد الشمس التي تنتج أزهارًا بسيقان شديدة الطول في شهري يونيو أو يوليو لتقليل من ارتفاعها.[٣]


الوقاية من الآفات

وتتم هذه الوقاية بإحاطة نبتة زهرة عباد الشمس بما يُسمى بطارد البزاقات، أو من خلال مصائد خاصة يتم شراؤها من البساتين والمشاتل ومتاجر النباتات، إذّ تساعد هذه الوسائل في حماية زهرة عباد الشمس من الآفات والبزاقات والحلزون التي تؤثر على نمو النباتات وقد تضر ببعض أجزائها.


الوقاية من الأمراض

عادة لا تعاني أزهار دوار الشمس من الأمراض، ولكن عليك دائمًا مراقبتها إذا لاحظت أي مرض فطري على النبات يجب رشها بمبيد فطري فورًا، أو إزالة الزهرة المصابة حتى لا تنقل العدوى لغيرها، ويفضل أن تبقي مكان زراعة دوار الشمس مغلقًا وبعيدًا عن الحيوانات حتى لا تنقل لها أي عدوى فطرية.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب FTD FRESH (21/11/2018), "The Ultimate Sunflower Care Guide", ftd, Retrieved 11/1/2022. Edited.
  2. "How to Care for Sunflowers", wikihow, Retrieved 16/6/2022. Edited.
  3. "How to Prune Sunflowers", wikihow, Retrieved 16/6/2022. Edited.
  4. HOLLIE CARTER (11/6/2020), " Complete Guide to Sunflowers: How to Plant & Care for Sunflowers", gardenbeast, Retrieved 11/1/2022. Edited.