تعد حراثة الأرض أولى خطوات الزراعة، ويعد المحراث واحد من أهم الأدوات المستخدمة في هذه العملية، حيث يتم استخدامه ليعمل على تقليب التربة وتفتيتها وتحضيرها لنثر البذور، ويعد أهم جزء في المحراث هو النصل الفولاذي الذي يكون حجمه كبيراً ووزنه ثقيلاً جداً، حيث يعمل هذا النصل على إحداث خدش كبير في الأرض ويتم جره بعدة طرق اختلفت من زمن إلى زمن، حيث كان قديماً يُجر بواسطة الحيوانات، أما الآن أصبحت تستخدم آلات ميكانيكية كبيرة معدة لحرث الأرض.[١]



ظهرت المحاريث منذ زمن طويل وتطورت مع الزمن، وكانت ولا زالت أداة مهمة في تحضير الأرض للزراعة، رغم أن المزارعين كانوا يواجهون العديد من المشاكل لصعوبة التعامل مع الأراضي القاسية وحاجة الحراثة إلى قوى عاملة كثيرة، فقد كانت المحاريث سابقاً عبارة عن عصا من الخشب القوي مثبت بنهايتها نصل فولاذي قوي، وفي ما يلي أنواع المحاريث القديمة:[٢][٣]

  • المحراث التقليدي: كان المحراث التقليدي البدائي عبارة عن غصن شجرة وترتبط به عدة أجزاء لتشكل معاً أداة للحرث، وكانت الأجزاء المستخدمة هي المقبض وجسم المحراث وسهم حاد والحذاء والعارضة، وقد يكون جزء الحذاء مختلفاً بالحجم والشكل حسب طبيعة التربة المراد حرثها، ففي المناطق ذات التربة الصلبة والمليئة بالحجارة يكون حذاء المحراث وجسمه قطعة واحدة أما إن كانت التربة رملية فيكون كل قطعة على حدة.
  • المسلفة: هو لوح من الخشب مثبت عليه أوتاد إما من خشب أو من حديد وله مقبض مصنوع من الخيزران يستخدم لاقتلاع الأعشاب والحشائش الضارة بعد الأمطار.
  • أداة التسوية: وهي أداة تستخدم لتسوية التربة، وهي عبارة عن لوح مصنوع من أي نوع من الخشب المحلي المتوفر والأعمدة مصنوعة من الخيزران، ويتم إضافة وزن ثقيل عليها مثل الحجارة.
  • النير: وهي عبارة عن أداة لها مقبض كبير له حلقة في المنتصف يتم ربط أدوات الحراثة سواء المسطحة أو المسلفة وغيرها بحبل ويتم جرها.



مع التطور الصناعي وزيادة الاحتياج زيادة سرعة الحرث، كان من المهم تطوير محراث يمكنه حراثة مساحات كبيرة بوقت وجهد أقل، حيث تطور المحراث اليدوي إلى المحراث الذي يجر من قبل الحيوانات كالثيران أو الأحصنة ومن ثم تطور إلى أن أصبح أداة بمحرك ميكانيكي يتم تشغيله بالوقود، والذي مكَّن المزارعين من حرث مساحات كبيرة في اليوم الواحد؛ ويطلق عليه اسم الجرار، وهنالك عدة أدوات حديثة مستخدمة تعتمد على عمق الحراثة المطلوبة ونوعية التربة والمحاصيل المراد زراعتها، وهي تنقسم كما يلي:[٤][٢]


  • المحراث الآلي القلاب (Moldboard plow): وهو عبارة عن محراث يتكون من قطع على شكل أجنحة، وله قاع منحني كبير ويتم توصيله بإطار يعمل على تفتيت وقلب التربة ويترك سطح الأرض خشنة.
  • المحراث القرصي (Disc plow): ويتكون هذا المحراث من أقراص فولاذية كبيرة تقطع التربة وتشكل الأخاديد وتقلب التربة.
  • محراث الريدج (Ridge plow): ويتألف هذا النوع من أجنحة مزدوجة ترفع التربة؛ كما يستخدم هذا النوع لإنشاء نتوءات لمحاصيل معينة، مثل البطاطس.
  • محاريث التبديل (Switch plow): وهو محراث على شكل قطع مستطيلة، ويستخدم في حرث التربة الخفيفة والمتوسطة.
  • إزميل المحراث (Chisel plow): وهو يستخدم لتفكيك وتهوية التربة، وعلى عكس الأنواع الأخرى، فإن محراث الإزميل لا يقلب التربة.
  • المحراث الآلي لباطن التربة (Sub-soil plow): وهي محاريث تقوم بالحرث إلى عمق 45-75 سم وتكسر طبقات التربة المضغوطة دون قلب التربة.

المراجع

  1. "History of the Plow", thoughtco, Retrieved 20/2/2022. Edited.
  2. ^ أ ب "plow"، britannica، اطّلع عليه بتاريخ 20/2/2022. Edited.
  3. "Chapter 9 - Tools and implements", fao, Retrieved 20/2/2022. Edited.
  4. "Plow – A Must Have Piece of Farm Equipment", agrivi, Retrieved 20/2/2022.