تعرف على ألوان زهور الجهنمية: أيُّها ستفضل؟

اكتسبت نبتة الجهنمية شعبية بسبب روعتها في التزين بوابات وجدران وأسطح المنازل، وتأتي في مجموعة متنوعة من الألوان وهي الوردي والأرجواني والبرتقالي والأصفر والأبيض ويعتبر اللون الأرجواني هو اللون الأكثر شيوعًا.[١]


موسم الإزهار

الموطن الطبيعي للجهنمية هي المناطق الاستوائية التي تتقارب فيه ساعات الليل والنهار، على سبيل المثال سنغافورة والبرازيل وكينيا، لذلك يكون الإزهار على مدار العام، بينما يحدث أفضل أزهار في فصلي الربيع والخريف لدى بعض المناطق، بسبب تقارب طول الليل وطول النهار في ذلك الحين، وفي المناطق ذات المناخ البارد جدًا فإنه غالبا يمكن الاستمتاع بزهور نبات الجهنمية في شهر أكتوبر؛ كما أن الجو الحار لا يعني بالضرورة ظهور أزهار الجهنمية، مثال على ذلك، لا تتفتح الجهنمية جيدًا في جنوب فلوريدا خلال أشهر الصيف (تموز وآب) بسبب غزارة الأمطار.[٢]


سبب قلة الزهور في الجهنمية

تزدهر الجهنمية في الحدائق المشمسة، لذلك عند زرعها في الظل سوف تنمو وتنتج العديد من الأوراق إلا أنها لن تنتج الكثير من الزهور، بالإضافة إلى أنها من ضمن النباتات التي يناسبها الجفاف قبل الري أي أنها لا تتطلب تربة رطبة على الدوام، لذلك يلاحظ ازدهارها في المنازل المهجورة التي لا تحتوي على مياه، وفيما يتعلق بالأسمدة فالقليل منها هو الأفضل، لأنه عند القيام بإضافة الكثير من السماد فسوف يتم الحصول على الكثير من النمو الخضري ولكن الزهور ستقل.[١]


سبب تغير لون أزهار الجهنمية

إذا كان لون أزهار الجهنمية مختلفًا عما كان عليه عند شرائها، فقد يكون نتيجة التلقيح المزدوج، حيث يمكن أن يتغير لون الأصناف بسبب العوامل الوراثية المعقدة والمتغيرة، فقد تظهر بقع أو ألوان جديدة على فرع واحد أو عدة فروع أو على النبات بأكمله، بالإضافة للأسباب الأخرى كالظروف البيئية والاختلافات في درجة الحرارة ونوع التربة ومقدار التعرض للضوء وكمية مياه الري.[٣]


رعاية بنات زهور الجهنمية

الجهنمية القزمية هي عبارة عن شجيرة منخفضة النمو وجميلة على مدار العام، وتتوفر بألوان الأزهار المتعددة مثل اللون الوردي والأرجواني ولون السلمون الوردي الناعم والأبيض والأصفر الكريمي والوردي الداكن والأرجواني، ولرعاية هذا النوع من الجهنمية يجب أن تتعرض لأشعة الشمس المباشرة، ذلك لأنها تتحمل الجفاف، بل وتزهر بشكل أفضل على الجانب الجاف، لذلك يجب ريها إذا كانت التربة جافة تمامًا، أي يجب ترك التربة تجف قبل الري مرة أخرى، بالإضافة لتخصيب النبات كل أسبوعين بين الربيع والخريف بسماد مخفف وقابل للذوبان في الماء، ويجب التقليل من التسميد مرة كل أربعة إلى ستة أسابيع في الشتاء، وتستجيب جيدًا للتقليم بحيث يجب تقليمها في أواخر الصيف أو أوائل الربيع لتقييد حجمها، قد يقلل التقليم من عدد الأزهار في البداية لكنه مفيد جدا لصحة النبتة.[٤]

المراجع

  1. ^ أ ب Noelle Johnson (4/8/2021), "Bougainvillea Adds Bright Colors to Your Yard", Birds & Blooms, Retrieved 18/2/2022.
  2. "Bougainvillea 101", BGI, Retrieved 18/2/2022.
  3. Mary Ellen Ellis, "Bougainvillea Is A Different Color: Why Did My Bougainvillea Turn Colors", gardeningknowhow, Retrieved 18/2/2022.
  4. Amy Grant, "Mini Bougainvillea Care: How To Grow A Dwarf Bougainvillea Plant", gardeningknowhow, Retrieved 18/2/2022.