أشهر أماكن تواجد شجرة المورينجا في العالم

فيما يلي أشهر الأماكن التي تتواجد فيها شجرة المورينجا:


دولة الهند

تعد دولة الهند الموطن الأصلي لشجرة المورينجا وقد أطلقوا على هذه الشجرة أسماء كثيرة منها اسم شوبانجانا واسم شينغو ويعني السهم لاعتقادهم بأن فوائد هذه الشجرة تنطلق كالسهم وصولاً لأنسجة الجسم، وقد كان الهنود أول من عرف فوائد هذه الشجرة كالحديد الذي يفوق وجوده في المورينجا خمس وعشرين مرة من وجوده في السبانخ والكالسيوم الذي يفوق كالسيوم الحليب وكذلك فيتامين سي والبوتاسيوم اللذين يفوقان وجودهما أضعافاً مضاعفة عن وجودهما في البرتقال والموز على التوالي، ويعد كل جزء من أجزاء شجرة المورينجا مفيد حيث تحتوي أوراقها على البروتين وأغصانها على الألياف مما يجعل هذه الشجرة مقدسة عند الهنود.[١]


المملكة العربية السعودية

ينتشر نوع معين من المورينجا وهو المورينجا سيو (شجرة المعجزة) في مناطق المملكة العربية السعودية وذلك لأن هذا النوع يستطيع تحمل التربة القاحلة الصحراوية والرملية وهنالك أراضي في السعودية تشكل حوالي خمسة وأربعين بالمئة من الأراضي القاحلة مما يجعلها مناسبة لزراعة هذه الشجرة ويتم أيضاً إضافة العديد من الكيماويات لهذا النبات وتعد كثروة اقتصادية مهمة عندهم ولكن في الآونة الأخيرة ضعفت قدرة التربة على تخزين المياه وعدم قدرة المورينجا على النمو أكثر مما جعل السعودية تحاول استكشاف واستحداث نظم جديدة كاللقاحات الميكروبية والأسمدة الجديدة لنمو هذه الشجرة.[٢]


منطقة البحر الكاريبي

تعد منطقة البحر الكاريبي من المناطق الاستوائية التي تنتشر فيها زراعة شجرة المورينجا أوليفيرا والتي تعتبر كل أجزائها صلاحية للأكل وتعتبر هذه الشجرة كمعجزة لأنها تقي من أكثر من ثلاثمائة مرض ومن فوائدها أنها تعمل على نزول الوزن وتمد الجسم بالطاقة وتقلل من التوتر وتنظم سكر الدم وتحسن الهضم، كما وأن السكان يصنعون منها العديد من الأطعمة كالسلطة والشوربة والعصير والشاي والسموذي والمخبوزات وتستخدم أوراقها في البيتزا وطبخ البيض أيضاً.[٣]


جنوب أفريقيا

تنتشر الزراعة الإيكولوجية المورينجا بكل أصنافها في جنوب أفريقيا لأن مناخ أفريقيا الاستوائي مناسب جداً لزراعتها واهتم السكان وكذلك الحكومة بزراعتها لما لها من فوائد ولأنها تعتبر غذاء مهم للسكان أيضاً، ولقد كان اهتمام الباحثين والحكومة كذلك بالجوانب المتعددة التي تتعلق بهذه الشجرة ومنها مورفولوجية الشجرة وظروف زراعتها وكيميائيتها وطرق معالجتها ونموها وإنتاجها، وقد أصبحت المورينجا من أفضل المحاصيل الزراعية في جنوب أفريقيا وأصبح إنتاج السلع والمنتجات منها يزيد تزايداً هائلاً وذلك لقدرة هذه الشجرة المعجزة على الصمود في وجه كل الظروف المناخية المتغيرة حولها وأصبحت منتجاتها من أكثر المنتجات المستخدمة الرفاهية المجتمع الهامشي في جنوب أفريقيا.[٤]


دول جزر المحيط الهادئ

تنتشر العديد من أصناف شجرة المورينجا انتشاراً سريعا في هذه الجزر وذلك لمناخها الاستوائي وتتعدد استخداماتها بين غذاء للحيوانات والإنسان وبين استخدامات صحية وطبية للجسم وإنتاج الكتل الحيوية والأسمدة الورقية والغاز الحيوي وعصير قصب السكر، وتعد هذه الشجرة أساسا لأنظمة الزراعة الحرجية في جزر المحيط الهادئ.[٥]

المراجع

  1. "Moringa: the Very Auspicious Tree", organicindiausa, Retrieved 26/2/2022. Edited.
  2. M.A.U. Mridha, F.N. Al-Barakah (12/7/2018), "Green cultivation of moringa on arid agricultural land in Saudi Arabia", ishs: International Society for Horicultural Science , Retrieved 26/2/2022. Edited.
  3. Karla berridge (14/8/2021), "Exploring the benefits of the Moringa tree", caribbean.loopnews, Retrieved 26/2/2022. Edited.
  4. "Moringa oleifera in South Africa: A review on its production, growing conditions and consumption as a food source", scielo, Retrieved 26/2/2022. Edited.
  5. Ravindra C Joshi , Vinesh Prasad , Manuel C Palada , and others , " Article 6 Moringa oelifera in the Pacific Island Countriesand Territories: uses and opportunities for food,nutrition, income and bio-energy security", academia, Retrieved 26/2/2022. Edited.